أولا / تعريف مكون الشمندر :

فوائد الشمندر
فوائد الشمندر

فوائد الشمندر كثيرة ومتعددة والقليل فقط من يعرفها ويعرف أهمية هذا العنصر الطبيعي في حماية الصحة والحفاظ عليها من عدة أمراض، وقبل أن نباشر تحليل هذه الفوائد وتعريفكم عليها، دعونا أولا نعرفكم على هذا المكون الطبيعي البسيط المتوفر في كل بيت ونقربكم منه من خلال هذه السطور التي يقدمها لكم موقع علاجي، فالشمندر أو البنجر كما يطلق عليه في العديد من الدول العربية أو الباربا كما يسمى في المغرب هو أحد العناصر الغذائية النباتية التي تصنف ضمن فئة النباتات ذات الجذور الدرنية.

 وينقسم الشمندر إلى نوعين : الأول يكون باللون الأبيض وهو يدخل في نطاق صناعة السكر فيما النوع الثاني هو الشمندر ذو اللون الأحمر الفاقع الأرجواني القريب نوعا ما من البنفسجي والوردي الداكن، والذي يتم اعتماده في صناعة مجموعة من المواد المخللة ، كما يمكن تناوله بعد سلقه في الماء كسلطة أو يمكن تناوله كعصير طبيعي لذيذ وصحي، وفي هذا المقال سنعرفكم على الشمندر العادي الذي يتم استخدامه في البيوت كعنصر غذائي بشكل مستمر خاصة في موسم الشتاء، وعلى أهميته للصحة والجنس فضلا عن أضرار الإفراط في استعماله.

ثانيا / إليكم أهم الفوائد الصحية الموجودة في الشمندر الأرجواني:

الصحية الموجودة في الشمندر الأرجواني
فوائد الشمندر كثيرة

فوائد الشمندر كثيرة ومتنوعة ولكن للأسف الشديد الكثير من الأشخاص في المجتمعات لا يعرفونها وليسوا على علم حتى بجزء منها، لهذا سنخصص لكم هذه السطور لتقريبكم من هذا المكون الغذائي المهم والمميز بفوائده الصحية الكثيرة التي تعلب دورا فعالا في القضاء على مجموعة من الأمراض، كما يعمل على حماية جسم الإنسان بالإصابة بأنواع أخرى، وهي الفوائد التي ستشجعكم بعد معرفتها من الإقبال عليه بشكل دائم واعتماده عنصرا غذائيا ضروريا ومهما في النظام الغذائي الخاص بكم، وإليكم هذه الفوائد التي سنحددها في هذه السطور كما يلي :

  • من بين فوائد الشمندر أنه يعالج مرض فقر الدم أو ما يسمى بالأنيميا والذي يعتبر من الأمراض الخطيرة التي قد يتعرض الشخص للإصابة بها، فهو غني جدا بمادة البوتاسيوم ويحتوي على الكثير من الحديد والمغنيسيوم ويتوفر كذلك على مجموعة من الفيتامينات المهمة والمفيدة للجسم، لهذا يعتبر من المواد الأساسية في علاج فقر الدم .
  • الشمندر يحمي من التعرض للإصابة بالسكتة الدماغية ويقلل من الإصابة بالأمراض الصدرية، إذ أن هذا العنصر الطبيعي غني جدا بالنترات التي تساهم في عملية توسيع الأوعية الدموية، إضافة إلى عملها على تزويد الدم بالأوكسجين، كما أن من فوائد الشمندر يعالج مشكلة ضغط الدم المنخفض.
  • من فوائد الشمندر أنه يهدئ الأعصاب وهو مهم ومفيد جدا للأشخاص الذين يعانون من مشكلة المزاج العصبي بفضل ما يحتوي عليه من مضادات الأكسدة التي تعلب دورا مهما جدا في دعم وتقوية جهاز المناعة، كما أنه مكون يعمل على تخفيض نسبة الكولسترول المضر في الجسم، كما أنه يساعد على تقوية العظام والهيكل العظمي بصفة عامة، وهذا راجع إلى ما يتوفر عليه من معادن كثيرة طبيعية .
  • يساهم الشمندر في تقوية التركيز وحس الإدراك لدى الأشخاص وذلك بفضل عملية تدفق الدم باتجاه الخلايا الدماغية التي يساهم فيها، كما أنه عنصر مهم جدا إذ أنه يقلل من إصابة الجلد بالتصبغات والاسمرار والبقع على مستوى الجسم كافة والرقبة على الخصوص، هذا بالإضافة إلى أنه يعالج مشكلة تساقط الشعر لدى الرجال والنساء، و يقضي على مشكل القشرة إضافة إلى أنه يقوي بصيلات الشعر ويساعد على فتح المسام المنغلقة ، هذا ويعمل الشمندر على علاج مشكلة الإفرازات المهبلية التي تعاني منها المرأة ويعالج مشكلة النزيف لديها أيضا.
  • من فوائد الشمندر أيضا أنه مكون فعال جدا في إخراج السموم من جسم الإنسان والقضاء عليها، وذلك بعد تناوله لفترات طويلة، كما أنه يحمي الجسم من التعرض للإصابة بمختلف الأورام السرطانية الخطيرة، لا سيما سرطان المعدة والثدي والرئة والقولون والبروستات، هذا بالإضافة إلى أنه يعمل على مساعدة الجسم في تكوين مجموعة من الخلايا الجديدة والمتجددة بفضل مكون الفولات الذي يحتوي عليه والذي يساعد في تكوين البروتينات والحمض النووي أيضا.
  • من بين فوائد الشمندر الكثيرة كذلك أنه يتوفر على حمض الفوليك الذي يعتبر من المواد الأساسية والمهمة جدا لحماية صحة المرأة الحامل وحماية الجنين من التعرض للأمراض، فهو يساهم في منع التشوهات الخلقية التي تتعرض لها الأجنة وهي في أرحام الأمهات، وبفضل ما يحتوي عليه من كمية مهمة من المنغنيز فهذا يساعد على حماية صحة الأعصاب لدى الأشخاص من الانهيار، فضلا عن كونه يقوم بتعزيز عملية نمو الأنسجة في الجسم، ويقضي على مشاكل توهج الجلد لدى الأشخاص .
  • ومن فوائد الشمندر أو البنجر أو الباربا كما يسمى أنه يقوم بعملية ترطيب الجسم ومنحه حيوية ونشاطا كبيرين، فضلا عن كسب الجسم مناعة قوية جدا، ويساهم بشكل كبير في محاربة علامات التقدم في السن، ويعمل على تحفيز التمثيل الغذائي الصحي والسليم في الجسم، فضلا عن قدرته الكبيرة في تقوية الكبد والعمل على تنظيفه من مختلف السموم وأيضا حمايته من التعرض للإصابة بالتلف أو مختلف الأمراض .

ثالثا / تعرفوا على فوائد الشمندر للجنس :

يعد مكون الشمندر من المواد الغذائية المهمة والصحية ليس فقط للجسم والمناعة وتقويتها وإنما مهم جدا أيضا للجنس، فهو يحتوي على الكثير من المواد الغذائية الفعالة التي تقوي مجموعة من الأعضاء في جسم الإنسان بما فيها القلب وأيضا يقوم بتنشيط الدورة الدموية عند الإنسان، وهنا من خلال هذه النقط التي سنقدم لكم سنعرفكم على الفوائد الجنسية التي يحتوي عليها الشمندر والتي سيستفيد منها الرجال والنساء على حد سواء وهي كالآتي :

  •  يساهم الشمندر في منح الأعضاء التناسلية بصفة عامة تدفقا في الدم خاصة عند الرجل حيث يساعده تناول البنجر في الحصول على الانتصاب الكامل لعضوه الذكري وأيضا ارتفاع القدرة الجنسية لديه بشكل كبير.
  • يعمل الشمندر بشكل كبير على تقوية الخصوبة عند النساء إضافة إلى أنه مكون مهم جدا لهن إذ يعمل على حماية المرأة من الإصابة بالعقم وأيضا يقوي مناعتها بشكل كبير ويجعلها قادرة على العلاقة الجنسية في كل الأوقات.
  • من بين فوائد الشمندر للجنس أنه يعمل على زيادة معدل إنتاج الحيوانات المنوية لدى الرجال بشكل كبير، وهذا ما يساهم في حمايتهم من التعرض للإصابة بالعقم ، فضلا عن كونه يقوي جسم الرجل والمرأة معا ويمنحهما القدرة والنشاط الضروريين للقيام بالعلاقة الجنسية الصحيحة والكاملة ، وزيادة الرغبة الجنسية لدى الطرفين معا.
  • يعمل الشمندر بفضل ما يتوفر عليه من النترات على تقوية الأعضاء التناسلية كما أنها يقوم بحمايتها من الإصابة بمختلف الأمراض، كما أنه يعطيها صلابة قوية لا سيما عند الرجال، حيث أن تلك النترات التي يحتوي عليها يحولها الجسم إلى أوكسيد النتريك وبالتالي يساهم هذا المركب في حماية الأفراد من الإصابة بالضعف الجنسي.

رابعا / هذه فوائد عصير الشمندر المهمة للصحة :

يحتوي عصير الشمندر على مجموعة من الفوائد الصحية المهمة جدا التي يجب على الأفراد عدم إهمالها، ويجب عليهم تحضير هذا العصير في البيت في معظم الأوقات للاستفادة منه على مستوى صحتهم، لا سيما أنه يكون بمذاق رائع ويقبل عليه الكبير كما الصغير، ومن خلال هذه السطور البسيطة نقدم لكم مجموعة من الفوائد التي يحتوي عليها عصير الشمندر والتي يجب عليكم التعرف عليها حتى يصبح هذا المكون شرابا معتمدا لديكم في نظامكم الغذائي، والتي تتمثل فيما يلي :

  • عند تناول عصير الشمندر فهو يعمل على حماية القلب من التعرض لمختلف الأمراض، ويحسن أداءه ووظائفه، ويحمي الشخص من الإصابة بتصلب الشرايين الخطير، إذ أنه يساهم في توسيع الأوعية الدموية بفضل ما يحتوي عليه من أوكسيد النتريك الذي يساهم في زيادة نسبة الأوكسجين في الدم وهذا ما يؤدي إلى حماية الإنسان من التعرض للسكتات القلبية المفاجأة .
  • يعمل عصير الشمندر على تنظيم ضغط الدم الذي يرتفع بسرعة، ويجعله متوازنا إضافة إلى أنه يعمل على تقليل نسبة الكولسترول المضر والذي يكون مرتفعا بشكل كبير في الجسم، بفضل ما يحتوي على من الألياف التي تكون قابلة للذوبان .
  • من فوائد عصير الشمندر أنه يعمل على تقوية جهاز المناعة لدى الكبار والصغار، وهذا بفضل ما يتوفر عليه من نسبة عالية من المعادن المتنوعة والفيتامينات الكثيرة التي تعتبر مهمة جدا لصحة الإنسان، وهي تساهم بدورها في إنتاج عدد مهم من خلايا الدم الحمراء وبالتالي يبقى الجسم محميا من التعرض للإصابة بمختلف الأمراض، ويعمل هذا العصير أيضا على علاج فقر الدم الحاد ومن فوائد الشمندر للحامل أنه يحمي الجنين في رحمها من الإصابة بالتشوهات بفضل ما يتوفر عليه من حمض الفوليك الذي يعمل على ذلك.
  • كما أن عصير الشمندر يعد من المكونات المهمة الطبيعية التي تتميز بالفوائد المطهرة للجسم و تعمل على محاربة السمنة المفرطة ويساعد في إنقاص الوزن وتنظيف الجسم من مختلف السموم، إضافة إلى إزالة الماء الزائد الذي يكون في الجسم، ويساعد على حماية الجلد من التوهج أو الإصابة بالبثور مهما كان نوعها، ويجعل البشرة نضرة ومشعة وخالية من التصبغات والبقع البنية والسوداء، كما أنه يقضي على كافة مشاكل البشرة المتعلقة بعلامات التقدم في السن.
  • من بين فوائد عصير البنجر الأحمر أنه مهم جدا لحماية الجهاز البولي من الإصابة بالأمراض، إذ أنه يعمل دائما على تطهير المثانة البولية ويقضي على كل المشاكل التي قد تصيبها لا سيما القروح وحرقان البول، وهو عامل مهم يدر البول ويعالج كل أنواع الالتهابات التي قد يصاب بها الشخص، ويمنع ظهور الأورام في المثانة لا سيما الأورام السرطانية.

خامسا / تعرفوا على الأضرار الناجمة عن الإفراط في تناول الشمندر:

الأضرار الشمندر
الأضرار الشمندر

كما يقال دائما في هذه الحياة وجهان لعملة واحدة، وكل شيء في الدنيا إلا وتجد له الوجه الإيجابي والوجه السلبي، وهذا أمر طبيعي، فعندما يكون الإفراط في الشيء دائما ما ينعكس استعماله سلبا على الشخص، فكما يقال دائما ” الشيء إذا زاد عن حده انقلب إلى ضده” وهذا ما يحدث عندما يكون الإفراط في استعمال مكون الشمندر فبدلا من الاستفادة من فوائده الصحية يصبح الشخص أمام مواجهة خطيرة وهي مواجهة أضراره التي تعود عليه وعلى صحته بطريقة سلبية وخطيرة، وحتى لا نقع في مثل هذه المشاكل إليكم أهم الأضرار الناجمة عن استعمال الشمندر بإفراط والتي يجب التعرف عليها لتجنب الوقوع فيها.

  • عند الإفراط في استهلاك الشمندر يؤدي إلى تغيير لون البول إلى اللون الوردي وحسب ما أكدته دراسة بريطانية حديثة أن هذا التأثير الذي يصيب البول يعتبر الأكثر انتشارا عند الأشخاص لا سيما الذين يعانون من مشكلة نقص الحديد في الجسم.
  • الإفراط في استعمال الشمندر يسبب الإصابة بحصى الكلى لكونه غني بمجموعة من الأوكسالات التي قد تسبب الإصابة بالحصى على مستوى الكلى، لهذا ينصح الأخصائيون الأشخاص الذين يعانون من مشاكل الكليتين تجنب هذا المكون وعدم الاقتراب منه.
  • الإكثار من استعمال البنجر أو الشمندر يؤدي إلى الإصابة بالطفح الجلدي لا سيما لدى الأشخاص الذين يعانون من الحساسية، حيث يصابون بالطفح الجلدي والحكة المفرطة وأيضا الشعور بالقشعريرة والإصابة بالحمى ، إضافة إلى الإصابة بالتقلص على مستوى الحبال الصوتية لدى بعض الأشخاص.
  • يؤدي الإفراط في استعمال الشمندر إلى الإصابة بالانخفاض المفاجئ على مستوى ضغط الدم، إذ ينصح الخبراء الأشخاص الذين يعانون من مشكلة ضغط الدم المنخفض أو المضطرب بعدم تناول الشمندر نهائيا، إذ أنه يؤدي إلى الانخفاض المفاجئ فيه مستواه .
  • تناول الشمندر بشكل مفرط هذا يؤدي لدى بعض الأشخاص للإصابة باضطرابات المعدة التي تتمثل في الانتفاخ والمغص والأوجاع الحادة، فضلا عن التغيرات الكثيرة على مستوى الأمعاء، وفي بعض الحالات يؤدي إلى الإصابة إما بالإمساك الحاد أو الإسهال الحاد.
تورية عمر: من مواليد مدينة مراكش حاصلة على شهادة الباكلوريا سنة 2008 شعبة الآداب العصري ، بميزة جيد جدا، وخريجة معهد الاتصال وعلوم الإعلام دفعة 2010، بميزة مشرف جدا، صحفية ومحررة بقسم الأخبار والمقالات الحرة والتحقيق والروبوتاج، كاتبة سيناريوهات أفلام وكاتبة قصص قصيرة، شاعرة وزجالة، من عشاق عبد الرحمن المجذوب، والمطالعة في مجموعة من المجالات، العمل بمجال الصحافة منذ 10 سنوات بشتى مجالات الصحافة المكتوبة والمسموعة والمقروءة والصحافة الاليكترونية ، إتقان اللغة العربية الفصحى، والفرنسية ، إجراء حوارات ومقابلات مع شخصيات بارزة في المجتمع، فن ثقافة، سياسة، مجتمع مدني، مشاهير وغيرها ، متمكنة من تقنيات التصوير الفوتوغرافي وتصوير الفيديو وتقنيات المونتاج.

ترك الرد

من فضلك ادخل تعليقك
من فضلك ادخل اسمك هنا